Beauty has an address ~ Oman
التعرية الساحلية

التعرية الساحلية

تؤثر العمليات البحرية كالرياح والأمطار ونحت الأمواج بشكل كبير في تشكيل شاطئ الخيران.
وتنحت أمواج البحر القمم الصخرية والجبال المنخفضة المطلة على البحر مباشرة، حيث تؤثر هذه الأمواج في إحداث تجاويف أسفل الصخور محدثة ضعفاً في التركيب الصخري الأمر الذي يؤدي إلى إنهيارها لاحقاً.
كما تحدث الامواج والظروف الأخرى تأثيراً على الصخور المجاورة في تكوين الكهوف والفجوات عن طريق عمليات الإذابة الصخرية، وهذا بديهي إذ أن الصخور المكونة للجبال المحيطة بمنطقة الخيران هي من الصخور الجيرية التي تحتوي على معدن الكالسيت الذي يذوب ويتحلل بسهولة بفعل أكسيد الكربون، وقد حدثت عمليات إذابة الصخور قبل فترات مضت عندما كان مناخ السلطنة رطبا خلال  الفترات المطيرة، حيث تشير الدراسات إلى ان آخر فترة مطيرة شهدتها سلطنة عمان كانت قبل 11,000 إلى 6.000 سنة مضت.
وتساعد ظروف المناخ الرطبة على تكوين التربة ونمو وإزدهار الأشجار والنباتات، ويتفاعل أول أكسيد الكربون في التربة مع مياه الامطار التي تتخللها لتنتج محلولاً اضعف من أكسيد الكربون، الذي يتخلل الشقوق والصدوع داخل صخور الحجر الجيري والذي بدوره يتفاعل مع معدن الكالسيت المكوّن الرئيسي لهذه الصخور، ويذوب الكالسيت مع المحلول محدثا ثقوباً وفجوات داخل الصخور، وفي أماكن اخرى من أراضي السلطنة أحدثت هذه العملية كهوفاً عملاقةً.


استمع أو حمل ملف الصوت:

تحميل ملف الصوت