Beauty has an address ~ Oman
منظر لقرية ريام

منظر لقرية ريام

لك أن تتخيل وأنت تلقي نظرة متعمقة بإتجاه بحر عمان، أن يكون هذا المشهد هو الذي غيّر جيولوجية العالم خلال مرحلة التاريخ الجيولوجي لنشوء الأرض.
قبل ما يقارب من 90 مليون سنة بدأت كتلة ضخمة من القشرة المحيطية تقدر سماكتها بعدة كيلومترات، تندفع من قاع المحيط إلى أعلى ساحل عمان، هذا الحدث هو ما أصطلح عليه علماء الجيولوجيا بنظرية الإرتقاء التي أستمرت لما يقارب من 20 مليون سنة في عملية دفع للاعلى  للصخور النارية المنتمية لتركيب أوفيولايت عمان فوق القشرة القارية لسلطنة عمان، وتعتبر هذه الجبال الوعرة من صخور الأوفيولايت حول مدينة مسقط وتلك الممتدة لمئات الكيلومترات في داخل عمان إرثاً جيولوجياً فريداً، إذ إنها تعد أكبر وأفضل منكشف لصخور الأوفيولايت في العالم، ويحوي جميع التراكيب المختلفة والصخور المكونة لتركيب الاوفيوليت من القمة إلى القاع، حيث يقدر طول التركيب بـ 500 كيلومتر وبعرض 80 كيلومتر.


استمع أو حمل ملف الصوت:

تحميل ملف الصوت